الكاتب: Dr. Issam Musharbash

وفقًا للدكتور مشربش، فإن الهدف من العناية بنظافة وصحة الفم ليس الحفاظ على رائحة فم منعشة وأسنان ناصعة البياض. فعلى غرار أي جزء في الجسم، الأسنان واللثة لهما القدر نفسه من الأهمية، وعلينا الاعتناء بسلامتها وصحّتها أيضًا. يمكن اعتبار التهاب اللثة أحد أمراض اللثة الأوّلية. وفي حال لم تتم معالجة هذا الالتهاب، فستتلف الأنسجة المحيطة بالأسنان، وبالتالي تصبح قاعدة الأسنان متزعزعة وتؤدي إلى سقوطها. وعليه، يعتبر التهاب دواعم السن من أمراض اللثة الحرجة. إنّه التهاب مزمن يصيب اللثة بسبب الكائنات الدقيقة البكتيرية. وبالإضافة إلى تسببه بسقوط الأسنان، تنتج عنه مشاكل صحية عدّة مثل أمراض القلب والأوعية الدموية. كيف يمكن التعرف…

Read More